مزاد كريستيز للأعمال الفنية يحصد 10.6 مليون دولار أمريكي

اكتظت القاعة التي استضافت مساء أمس مزاد كريستيز للأعمال الفنية العربية والإيرانية والتركية الحديثة والمعاصرة بالمقتنين في تنافس محموم على 140 لوحة فنية بلغت حصيلة بيعها 10,648,250 دولار أمريكي (39,111,022 درهم إماراتي)، بزيادة لافتة قدرها 65 بالمئة مقارنة بحصيلة مزاد السنة الماضية الذي حصد حينئذ 6,384,750 دولار أمريكي

وكانت كريستيز قد تعمدت تبكير موعد انعقاد موسم مزاداتها لهذا العام، وهو السادس عشر لها بالمنطقة، ليتزامن مع الاحتفالية السنوية الثقافية الإبداعية الشاملة «أسبوع الفن» التي تجتذب المقتنين والمتذوقين للفن الحديث والمعاصر إلى دبي. وتصدرت «مقتنيات فاروس الفنية» من الأعمال الفنية المصرية الحديثة اهتمام المقتنين لتحصد 3,895,500 دولار أمريكي، بينما لم تتجاوز قيمتها التقديرية الأولية 1.4 مليون دولار أمريكي. وبلغ التنافس بين المقتنين أشده مساء أمس على لوحة عبدالهادي الجزار (1965-1925) المعنونة «حفر قناة السويس»، من بين «مقتنيات فاروس»، حيث بيعت مقابل 1,023,750 دولار أمريكي مسجلة رقما قياسيا عالميا لعبد الهادي الجزار الذي يعد أحد أبرز التشكيليين المصريين في القرن العشرين

وعن مزاد الأمس، قال مايكل جيها، المدير التنفيذي لدى كريستيز الشرق الأوسط: “تهيمن كريستيز على سوق مزادات الأعمال الفنية الشرق أوسطية الحديثة والمعاصرة، إذ تستحوذ مزاداتها على 74 بالمئة من سوق المزادات الفنية بالمنطقة


موقع المادة

Share this Post

وتؤكد الأرقام القياسية التي تحققت مساء أمس مكانتنا الفريدة وقدرتنا الفذة على عرض الأعمال الفنية الشرق أوسطية الأكبر اجتذابا لكبار المقتنين من المنطقة وخارجها. وبتبكير موعد انعقاد موسم مزاداتنا لهذا العام نكون قد أسهمنا بإثراء «أسبوع الفن»، الاحتفالية التي تجتذب عشاق الفن الحديث والمعاصر من حول العالم. كذلك يؤكد مزاد أمس المكانة الرفيعة التي تتبوأها دبي اليوم بين أشهر عواصم مزادات الأعمال الفنية في العالم”

ومن بين الأرقام القياسية اللافتة التي شهدتها قاعة المزاد يوم أمس الرقم الذي حققته لوحة «أسود» للفنان الإيراني المعاصر علي بني صدر حيث بيعت مقابل 339,750 دولار أمريكي (1,247,902 درهم إماراتي)

كذلك استأثرت لوحة للفنان الليبي العالمي علي عمر إرميص مستلهمة من المعلقة السادسة من المعلقات السبع باهتمام المقتنين، وبيعت مقابل 195,750 دولار أمريكي، وسيذهب جزء من ربع بيع اللوحة لدعم «المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين» 

Related topics

Articles

Videos

Links

Magazines